1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة (224ألف نقاط)
 
أفضل إجابة

 حكم الاستفراغ في نهار رمضان

الاجابة هي

أفتى العلماء في حكم القيء للصائم، أنه في حال تَعمد الصائم التقئ وإخارج ما في بطنه بأي طريقة كانت، سواء بوضع أصبعه في فمه، أو إشتمام رائحى تؤدي إلى قلب المعدة، وما شابه ذلك من أمور، فقد فسد صومه ولزم عليه القضاء، بينما  إن خرج القييء دون تعمد ولكن غلب على الصائم وخرج رغما عنه فالصوم صحيح ولا يجب قضاؤه .

والدليل على ذلك ما رواه أبو هريرة رضي الله عنه عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم أنه قال: من ذرعه القيء فليس عليه قضاء، ومن استقاء عمدا فليقض . رواه أبو داود والترمذي وغيرهما وصححه الحاكم.
مرحبًا بك إلى افضل اجابات، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...